محبة ابدية احببتك

. الله دايماً صابر وقابل الإنسان وبابه مفتوح له، لحد أخر لحظة في عمرك ومهما كانت حالتك لأنه قال محبة ابدية احببتك.

محبة ابدية احببتك

سؤال : يا ترى مين أكتر شخص بتحبه في حياتك ؟ أوصفلي كدا محبتك خليتك تعمل علشانه أيه ؟

المحبة فعل مالوش نهاية ولا ليه حدود، يعني مثلاً ربنا قال اعطوا العشور وجربوني … فبقينا فاهمين إن أقل شيء في العطاء أني اعطي لله عشر اللي إداهوني. لكن لما بطرس سأله ” كم مرة يخطيء إليّ أخي وأغفر له – الغفران اللي هو أساسة حب -، هل إلى 7 مرات ؟! بطرس كان حاسس إنه كتير قوي تغلط فيّ 7 مرات وأعديها، لكن يسوع فاجئة بإجابة ” بل إلى 70 مرة 7 مرات “. علشان كدا المحبة هي إنك تطلع بره الصندوق، تطلع بره حدود المعقول والممكن.

ربنا في أرميا 31 بيقول محبة أبدية أحببتك، والحقيقة إن تركيبة الآية دي غريبة وفعلاً تستحق التأمل

محبة ابدية احببتك

لأن بولس حكالنا شوية عن صفات المحبة في كورنثوس الأولى 13 إنها مثلا ً( تتأني – ترفق – تحتمل كل شيء – ترجو كل شيء – تصبر على كل شيء – لا تسقط أبداً )

ولو حبينا نقرا عن تعريف الأبد هنلاقي إنه  : استمرار الوجود في أزمنة مقدرة غير متناهية في جانب المستقبل، مدة لا يتوهم انتهاؤها بالفكر والتأمل البتة، وهو الشيء الذي لا نهاية له.حسب تعريف ويكبيديا للمعجم.

امزج بقى الكلمتين سوا واتصورهم وشوف جمالهم.

صور مخلدة

الله خلق الإنسان فقط على صورته ومثاله ” محبة “.

إداله حرية يختار الله أو يرفضه، لأن المحبة مفيهاش جبر.

تدبير الخلاص بمحبة كاملة وبدون لوم مهما اتكرر الغلط.

أمثلة تؤكد دوام رحمته وأبوته مهما طال الزمان ” الابن الضال “.

حتى اختياره لطريقه موته كان فاتح فيها أحضانه للبشرية.

محبته لا تتأثر أبداً بمقدار ما يقدمه الطرف الآخر، فهي محبة ثابتة.

محبة تخليه في ليلة موته يؤسس سر الإفخارستيا، ليكون على الدوام مجال شركه لينا بيه.

محبته خارجه عن حدود المنطق !! مين كان يتخيل في يوم إن البشر يكونوا شركاء الطبيعة الإلهية، لما الله ينقينا ويبعت فينا روحه القدوس اللي يصرخ بداخلنا ” يا آبا الآب “.

محبته فقط تستحق التأمل في كل لحظة.

بقلم : ميرنا راجي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ

إشترك معنا