رحلة صغيرة عن الخوف !

ايه هو الخوف ده اصلا ؟

كتير اوى مننا بيتعامل مع الخوف على أنه شعور والمفاجأة هنا أنه مش كده تماما !

دكتور اوسم قال قبل كده أنه الخوف ده “فكرة” ! ايوووة هو مجرد فكرة جوة عقلك انت بتغذيها وتساعدها تكبر جواك لحد ما تتحول لشعور اللي هو قلق !

الخوف بييجي منين ؟

“صنعت سجنك من الهوا و دخلته بإرادتك..”

بحب اغنية دينا الوديدي دي اوي بس ف مرة كنت بسمعها والجملة دي شدتني جدا واستغربتها ، هو ازاي ممكن حد يعمل سجن لنفسه ويدخله بإرادته ؟ وهل ده بيحصل فعلا ف حياتنا ؟؟

لاقيت أن اكتر حاجه ينفع يتقال عليها الجملة دي هي “الخوف” !

وأوقات كتير ده  بيكون نابع من افكار جوانا احنا من صنع عقلنا ، ممكن تكون توقعات..

ممكن بنفكر فيها بناءاً على مواقف مشابهة عدت..

ومع الوقت الأفكار دي بتكتر وتكبر جوانا وتسيطر اكتر على حياتنا وتكتفنا !.

ايه أنواع الخوف اللي ممكن تكون جوانا ؟

ممكن الخوف ده يكون من اي حاجة جديدة..

من ردود فعل الآخرين على اي حاجة نعملها..

 من الفشل..

 الرفض..

 المواجهة..

  المستقبل و ده يمكن لأننا بنفضل أو فاكرين اننا عندنا القدرة نكون بنعمل كنترول على كل حاجه في حياتنا..

و دي ابسط الاشياء اللي ممكن تكون بتدور ف عقلنا كمان ، وللاسف حاجات كتير بتدي فرصة لكل الانواع دي انها تكون بتسيطر على حياتنا اكتر ، زي :

مفاهيم غلط عن الخوف

مفاهيم غلط حوالينا :

 حوالينا كتير بيتعاملوا مع فكرة الخوف على أنه شعور مايصحش يبان أو أنه ضعف فا غالبا بنلجأ لأننا نخفيه او ممكن توصل لأننا نداريه عن نفسنا حتى خوفاً من نظرة الناس لينا أو رد فعلهم او ممكن كمان هروب أو رفض من أننا نحس ولو للحظة بالضعف !

في ناس كمان بتتعامل مع الخوف على أنه دلع وبيعاملوا صاحب شعور الخوف ده على أنه هوا لأنه “بيتدلع” فا ماتفكرش تديله مسئولية حاجة أو تعتمد عليه و ده بيخلينا برضه نخبي وننكر خوفنا .

طب هل انا اقدر اسيطر على الخوف ده ؟

في الحقيقة احنا نملك و ربنا مدينا القدرة اننا نسيطر على اي مشاعر بتإذينا وتعطل حياتنا..

يسوع قال لمارثا "أنتِ تضطربين لأجل أمور كثيرة ولكن الحاجة إلى واحد.."

ابليس بيستخدم الخوف والأفكار ويسجننا جواها عشان نتشتت بيها ونفقد معنى الحياة جوانا 👌🏻

مهم نكون عارفين نرد على أفكارنا ومانسيبهاش هي لوحدها تتكلم جوانا.

مهم يكون لينا حد محل ثقة نشاركه الأفكار دي. اقرا مقالة احكي مع مين ؟

ومهم نكون لينا مصدر امان “ثابت” بنلجأله.

ما مدى تأثير الخوف على حياتي ؟

الحقيقة انه كمان بيأثر علينا عضوياً ، اه يعني ممكن بعد الشر يسبب تعب جسدي !

وكمان بيوقف حياتك ويخليك تفضل واقف مكانك مابتتقدمش .

نجيب محفوظ قال : خوف لا يمنع من الموت ، لكنه يمنع من الحياة

محتاج اوقف خوفي امتى ؟

طب امتى تعرف ان الموضوع عندك محتاج توقفه وتبدأ تتعامل معاه ؟؟

بيكون في علامات أو أعراض تساعدك تاخد بالك من ده .

الاعراض دي ممكن تبقى :

لما تحس ان ف مواقف معينة بتتخض وتبدأ تخاف زيادة وتتصرف بشكل عشوائى جدا وكأنك بتحاول تسابق الزمن..

لو بتحس أن نفسك بيضيق فجأة أو ضربات قلبك تبقى سريعة جدا ومش عارف تهدى..

كمان الغضب ممكن يكون نتيجة لخوف متداري جواك ، يعني اوقات بنتعصب جامد لأننا بنبقى خايفين من حاجة معينة تحصل..

عشان تتم الرحلة دي بسلام في حاجات لازم تفهمها عنك :

كلنا عندنا ضعف وكلنا جوانا خوف من حاجات كتير و اوقات بنقع أسرى  لده ، خوفك مش عيب فيك..

رغم الضعف ده انت تملك القوة انك تتغلب عليه..

تواجدك مع نفسك مهم انك تكون بتطمنها بصوت مسموع لودنك..

تدريب خفيف يساعدك تاخد خطوة كل يوم :

ايه رأيك لو كل يوم تكتب فكرة مخوفاك وتقعد تناقشها مع نفسك أو مع حد بتثق فيه وتحطلها حدود وتقرر بمواجهتك ليها دي أنها ماتكونش بتأثر عليك تاني .

تدريب عملي يساعد على التغلب على الخوف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ

إشترك معنا