هل الأم تَغيِر من إبنتها

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry

علاقة الطفل بالأم هي رمز الأمان الأول، رمز القبول والغفران والفرصة الثانية..

فالأم هي أول من يتعامل معها الطفل ويظل قريباً منها طوال الوقت، فهي التي تعتني الإعتناء الكامل به؛ لذا يكون تأثيرها كبير جداً عليه، خاصةً البنت. فالبنت كالمرآة لأمها، لو وجدت في أمها احترام لأنوثتها كانت مثلها، ولو لم تجد ذلك أو على العكس وجدت إهمال وتجاهل لهذه الأنوثة أصبح سلوكها مماثل.

الأم غير ناضجة

وأحياناً تكون الأم غير ناضجة نفسياً فيؤثر هذا حتماً على ابنتها، وقد يصل هذا إلى أنها تعامل ابنتها بغيرة في بعض الأحيان! قد تظهر مثل هذه الغيرة عندما يتعامل الأب مع ابنته باهتمام أكثر من الأم، ٍأو عندما تحصل البنت على أشياء في سن المراهقة لم تتمتع بها أمها عندما كانت في مثل عمرها.

ليس فقط الغيرة بل أيضاً قد تُظهر سلوكيات الأم ضعف نضجها النفسي عندما تتعامل بطريقة غير مفيدة مع بنتها… فقد سمعت فتاة تقول عن أمها أنها ‘غير مؤهلة أن تكون أم’! هذامؤلم جداً.. فطالما حلمت هذه الفتاة أن تجد من أمها أماً.. تعطي لها النصيحة والحكمة… لكنها وجدت عوضاً عن ذلك طفلة أصغر منها! فالبنت هي من توجّه أمها وترشدها إلى ما يليق ومالا يليق! اضطراب سلوك الأم أدى إلى اضطرابات في حياة ابنتها فلم تمر البنت بمراحل نمو طبيعية فقدت طفولتها لأنها اعتادت أن تتحمل المسئولية.

انفصال الطفل عن أمه

اختلال سلوكيات الأم لا يؤثر فقط على ابنتها بل أيضاً على ابنها الولد. فانفصال الطفل عن أمه أمر مهم لتكوين شخصيته وتحقيق كيانه المستقل. ولكن تكون أهمية هذا الإستقلال عند الولد أكثر من البنت لأن هذه هي الخطوة الأولى لتحقيق هويته الجنسية الذكرية.

بُعد الأم عن الأب وجدانياً

كان أحد الأشخاص يحكي كيف سيطرت أمه عليه في حياته وكانت تعلمه أعمال البيت ولا تكترث أو تعترض على ارتداء الولد لملابس أخته. أثر ذلك في نضوجه النفسي كثيراً، وكان ذلك بسبب بُعد الأم عن الأب وجدانياً. وبالتالي أصبح هذا الولد منفصل عن المجتمع الذكوري الذي كان يجب أن يحتك به في حياته….

وهناك العديد والعديد من القصص والمواقف الحياتية التي تنطبع كالبصمة في قطعة من الطين هكذا تنطبع في الطفل منذ الصغر…

لذا دعونا نوّسع آفاقنا ونسمح لله بالتغيير في حياتنا لنا ولأولادنا كي نغير مسار قد يكون له سنين متسلسل في العائلة، خطأ موروث من خطأ… لنستبدل ذلك الميراث البالي ونصنع ميراثاً جديداً صالحاً

 

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
0 Comments

Leave a reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

ارسل لنا

راسلنا على البريد والإلكتروني وسنتواصل معك في أقرب وقت.

Sending

Log in with your credentials

Forgot your details?