ملاك في بيتنا

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry

أوقات كتير نتمنى لو أنه يوجد شخص واحد فقط نعرفه يفهم ما نمر به دون أن يحكم حُكم أعمى أو معتاد.

نتمنى لو يحتوينا أحدهم دون أن يوضح أمام أعيننا سلبيات كل ما نمر به لأننا في الحقيقة نعرفها وفقط نريد دعم ليساعدنا نجتازها.

عزيمة مثمرة

تعاني صديقتي من أنها لا تستطيع تغيير مفهوم إبنها، الذي زرعته العائلة فيه، عن إحترام الآخر. عندما رأيت إبنها أول مرة لم تكن بعد صديقتي فكنت أقول في نفسي ما هذا؟؟؟ كيف تتركه يتصرف هكذا، ثم نظرت إليها فوجدتها تلاحقه في كل مكان وتحاول كل ما في وسعها لجعله شخص سوي ومهذب فقررت أن أصمت تماماً، أمضيت المرات القليلة التي رأيتها فيها في مراقبة مجهودها وإهتمامها وحرصها على تغيير شخصيته وتهذيبه فقررت أن أشجعها وأرى إن كان بإمكاني فعل أي شيء، قلت لها: “إنك تبذلين مجهوداً عظيماً في تحقيق هدفك، كم أنا معجبة بصبرك وهدوئك، ليبارك الله عملك في طفلك”، فمدحته قائلة أنه ذكي ومحب جداً ولكن أفسدته العادات التربوية المدمرة الشائعة في مصر، ثم قالت لي: “إن أساء التصرف أريدك أن تواجهيه في وقتها ولا تنتظريني فيجب أن يتعلم أن ما يفعله غير مقبول للكل”، إستغربت طلبها جداً وأدركت أني لو كنت نطقت بأي كلمات أخرى سلبية قبلاً كانت ستنهار عزيمتها. بعد وقت أصبحنا أصدقاء وأصبح مجرد قولي لإبنها أني لست سعيدة بما فعل يجعله شغوف جداً ليعرف ماذا فعل وكيف يمكن أن يصلح الأمر، لقد حولته محبة أمه، التي دعمتها محبات كثيرة، لشخص آخر.

رفقاً بهم

عندما تُرزق عائلة  بأطفال مُرهقين في تربيتهم أو أطفال غير أصحاء فآخر شيء يريدون سماعه هو أن الطفل مشاغب أو مريض أومعاق فهم يفهمون و يدرون الأمر الحادث لديهم جيداً بل وهم أيضاً يبحثون في كل مكان عن طريقة تًمكنهم من إجتياز هذا الأمر بسرعة. لا تكون ممن يقطعون عليهم رحلة البحث عن شاطيء نجاه بكلمة قاتلة مثل: ” هذا المرض ليس له علاج” ،” لابد أن ابنكما مجنون أو معاق”، ” من الممكن أن يكون طفلكما الثاني في حال أفضل”، هذه العبارات إنما تشير لفيضانات العجرفة واللامبالاة القابعة في عقول وقلوب قائليها فبدل من التشجيع والكلام الإيجابي تتسمم كل المحاولات والآمال البسيطة عندهم.

كن شخص مترفق ومشفق على من حولك ولا تتسرع في إطلاق الكلمات الصعبة، ربما تكون حقائق يجب أن تُقال ولكن ليس الآن وليس بهذه الطريقة. فكر جيداً في آثار أقوالك على من حولك.

عانت سامية من كلمات مؤلمة جداً وأمضت أوقات طويلة متوجعة وتبكي شاهد مذا حدث لها في هذه الفيديو من “معاكي” .

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
0 Comments

Leave a reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

ارسل لنا

راسلنا على البريد والإلكتروني وسنتواصل معك في أقرب وقت.

Sending

Log in with your credentials

Forgot your details?